كونوا عبــــــــــــــــــــــــاد الله إخواناً
تذَكَّرْ أنّكَ إلى ربّكَ عائد، وأنّ النعيمَ نعيمُ الآخرة، وأنّ الدنيا دار اختبار وعمل، كنْ فيها عابرَ سبيل، وتزوّدّْ لآخرتكَ دون كلل ولا تعب، فلن يرافقكَ إلى قبركَ إلاّ عملك الصالح، ليكون لك نوراً فيه وعلى الصٍّراط بإذن الله، واعلمْ أنّ حياةَ القلب في ذكر الله, ما أجملَ الحياةَ لله ومعه...

الـرِّبـا [ مفهومه ، أنواعه ، عقوبة آكله ، حُكمه ، حِكمة تحريمه ]

اذهب الى الأسفل

17022009

مُساهمة 

مميز الـرِّبـا [ مفهومه ، أنواعه ، عقوبة آكله ، حُكمه ، حِكمة تحريمه ]






السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

كيف الأحوال؟

ان شاء الله بخير ^^

مرحبا بكلّ من زار موضوعي البسيط ^.^

طبعا كلنا نعرف "الرّبا" و حكمه.. و لكن هل نعرفه حقا؟ و ما هي أنواعه. و ما عقوبة آكله؟ و ما حكمة تحريمه علينا؟

فلنكتشف معا

مفهوم الرِّبا

هو الزيادة التي يأخذها أحد المتعاقدين على رأس المال . دون مُقابل ، سواء سُميَّ فائدة أو رِبجاً أو غير ذلك ؛ لأن ذلك لا يغيّر من حقيقة الرِّبا شيئاً.

ما هي أنواع الرِّبا؟

للرِّبا نوعان هما:

1- رِّبا النسيئة

و هو المبلغ الذي يأخذهُ الدائن من المَدين زيادةً على الدَّين مقابل تاجيل سداد الدَّين .
مثال عليه: أن يقترض شخصٌ من آخر مبلغَ مئة قطعة نقدية ، و يتفقا على أن يُعيدها له بعد عام مثلا مئة و عشرين قطعة ، فهذه الزيادة (العشرين قطعة ) تسمّى رِبا؛ لأنَّها زيادة على أصل الدَّين و أُخذت في مُقابل الأجل.

و هذا النوع من الرِّبا هو الذي يشيعُ التعامل به في ايامنا هذه من خلال المؤسسات كالبنوك الربوية و غيرها

2- ربا الفضل

و هو بيعُ المكيل او الموزون او المطعوم ، لنفس النوع مع الزيادة و يتم القبضُ و التسليم في مجلسِ العقد
مثال على ذلك: ان يبيع شخص 7 كيلو غرام من الذهب بثمانية كيلو غرام من الذهب.
و سُميَّ ربا الفضل لأن في احد البدلين زيادة على الآخر.
....... و لتَجنبِ الوقوع بهِ لا بدّ من توافر شرطين و هما:
1-المُماثلة في القدر عند بيع و شراء نفس النوع من السلعة
2- القبض قبل الافتراق ؛ أي ان يقبض المشتري الثمن من البائع فور أخذه السلعة.

ما حكمُ الرِّبا؟

كان الرِّبا مُنتشرا بينَ الناس في الجاهلية , و كانوا يعتبرون التعامل به كالتعامل بالبيع ، فلمّا جاء الإسلام حرّم الرِّبا بنوعيه تحريماً قاطِعا، لما له من أضرار اجتماعية و خُلقية و مالية على المجتمع و الفرد ، و توّعد الله تعالى الذين يتعاملون به بعذابٍ أليم .
قال تبارك و تعالى:
( الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَن جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّهِ فَانتَهَىَ فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ) [ سورة البقرة ، الآية "275" ]

و نظراً لخطورة الرِّبا و عظيم ضرره ، فإن إثمه لا يقتصر فقط على الدائن و المدين ، بل يشمل غيرهم.

حِكمة تحريم الرِّبا

حرّم الله تعالى الرِّبا لما يترّتب عليه من أضرار كثيرة منها:

1-ينشر الكراهية و الحقد بين الناس ، لإدراكهم ان المُرابي يستغلّ حاجاتهم ، لمجرّد امتلاكه المال
2- يؤدي إلى حصر المال في أيدي فئة قليلة من الناس هم المُرابون ، ممّا يُحدث اختلالاً قي التوازن الاقتصادي في المجتمع و انتشار الفقر
3- يضمن المُرابي الرِّبح من غير جهدٍ او عمل او تعريض ماله للمُخاطرة

عُقوبة آكل الرِّبا

جعلَ الله تعالى آكل الرِّبا مُحارباً لله تعالى و رسوله ،
قال تبارك و تعالى:

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللَّهَ وَذَرُواْ مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ،فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ فَأْذَنُواْ بِحَرْبٍ مِّنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِن تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُؤُوسُ أَمْوَالِكُمْ لاَ تَظْلِمُونَ وَلاَ تُظْلَمُونَ) [ سورة البقرة ، الآيتان " 278 ، 279" ]

لذلك فإن آكل الرِّبا يستحق غضب الله تعالى ، و يخرج من قبرِه كالمصروع و بُطرد من رحمة الله نعالى ، و يُعذّب في نار جهنّم.

لذلك فلنبتعد عن الربا، حتى ننال رحمة و رضوان الله تعالى في الآخرة يومَ ظلَّ الا ظلّه .

...............

و في النهاية آمل أن يكون موضوعي البسيط بل أكثر من بسيط هذا افادكم و لو بالقليل

و اعتذر ان بدر اي خطأ و ان بدر فأرجو التصحيح ^^


ملاحظة:
المعلومات مأخوذة من احدى الكتب الدراسية و لكن الموضوع كان صعباً و معقّد نوعا ما..
فأخذت الاساسيات منه و وضعته بأسلوبي ^_^

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

_________________



avatar
محمد اعليلش
المدير العام
المدير العام

ذكر
عدد الرسائل : 517
العمر : 33
الدولة : طنجة،المغرب
العمل/الترفيه : مساعد و مستفيد
المزاج : مرح و محب لرب العالمين
الشكرلله وحده عز وجل :
70 / 10070 / 100

شخصية الميدان : أحبكم في الله
السٌّمعَة : 28
نقاط : 19521
تاريخ التسجيل : 22/12/2007

بطاقة الشخصية
القوة: 150

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.ahalilach.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى